أَنَا عِنْدِك!

on

أقاطع السوداء الصارخة الثائرة في كل جو، وأصادق الشقراء الناعمة المسترسلة الرقراقة الخجولة، رفيقتها حبة الهيل وكفى، لا سكر ولا حليب. والأخير عاديته عداءً مستحكماً. وإنها شقراء ترقص في فمي، بالأحرى تراقص حبات تمر خلاص كأنه الجوهر اللامع. أصادقها مراراً خلال الشهر المبارك، وتعانقني مرات ومرات في هذه الأيام المباركة الجميلة، أيام العيد. وأنا تلتهب أحاسيسي منذ زمن تجاه مقطوعة تدور وتدور في صدري وأحاول أن أجد لها مخرجاً يليق، وأعيى وأحاول، وأقرر في آخر المطاف أن أسجلها هنا، لعل العابرين وهم عابرون أن يجدوا فيها ما يسر الخاطر ويسعد البال، عيدكم مبارك وكل عام وأنتم أنضج، وأجمل، وأقوى، وأسعد، وأعلى.

أتقهوى شوفتك
وأشربك كِلِّك
أقدع علومك
وآخذك منك
منهو مثل زينك
منهو مثل مثلك
آضيع مني فيك
وألقاك فيني.
أنتظرني وأحتريك.
أتلون وألحق الغيمات
من لهفة عليك …
كل ما حولي
يصوِّت لك يبيك
أشتريك بماي عيني
أشتريك.
من ما عرف
لمسة يديك
ضايع بصحرا العطش
ما شبعك
ومرتويك.
هذا حِزني
وهذا كتفك
هذا هَمِّي
وهذا حضنك
هذا دمعي
وهذا صدرك
هذا خدي
وهذا خدك،
روح ابتعد
وإلا اقترب
سِيَّان عندي،
أنتا عندي…
وأنا عندك.
أنتا عندي…
وأنا عندك.
وأنا عندك. وأنا عندك. وأنا عندك!
يونيو-2017م
Advertisements

2 Comments اضافة لك

  1. شجرة كتب:

    الشقراء تفوز بشكل مستمر، وأنت بخير..

    إعجاب

    1. علي كتب:

      الشقراء تدفيء الجميع وهم معاً، السوداء تضفي على العزلة بعض الضوء والضوضاء.

      شكرا أيتها الشجرة الطيبة، دمتي أيضا بخير، أصلك ثابت وفرعك في السماء.

      Liked by 1 person

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s