زيارتي للدوحة – قطر ، خريف ٢٠١٤

في الأسبوع الماضي زرت الدوحة، بعد تخطيط طويل لتنفيذ فكرة زيارة جميع عواصم الخليج، الحقيقة أن هذه السنة كانت ملئة بزيارات دول الخليج. زرت عمان ومسقط وكتبت عنها، والسنة الماضية زرت أبوظبي وكتبت عنها كذلك، ودبي أيضا قبل فترة ولعلي أكتب عن دبي قريباً. والآن جاء دور الدوحة.

كانت زيارتي للعمل، حيث التحقت بدورة تدريبية هناك. والحقيقة أنها كانت بعد الانطباعات التي أتتني من أكثر من جهة بأن الدوحة لا تقارن بدبي، وأنها ليست بالمستوى المأمول. لكنني استمتعت جداً بالبلد، ووجدت عناية فائقة في كل مكان أذهب إليه، ربما كانت الملاحظة السائدة هي ارتفاع أسعار السلع والخدمات. وفي هذا التدوينة سأحاول استعراض أبرز ما رزته في الدوحه وما رأيته.

سفري تم عبر الخطوط السعودية، والرحلة من الرياض الى الدوحة تستغرق وقتاً قصيراً نسبياً، حوالي الخمسين دقيقة، وكانت رحلة الذهاب ولعودة ممتعة وخفيفة. خططت قبل سفري في أن أسكن في فندي الشيراتون العريق، لكن الفندق كان تحت التجديد ولا يستقبل النزلاء، الفندق هو أيقونة فنادق الدوحة وشهد العديد من المتاسبات ومبناه المميز معلم من معالم قطر، لكن لعلها خيرة. والحقيقة أنني احترت في اختيار فندق بديل، كان مكان علي الذي أتردد  صباحاً يقع في اللؤلؤة، وهي منطقة تجارية وسكنية جديدة للغاية تقع شمال الدوحة، ولذا اخترت فندقاً قريباً منها وفندقاً عريقاً كما هي العادة، والفندق هو انتركونتيننتال الدوحة، الفندق له شاطيء خاص على الخليج العربي، وكذلك مكانه منعزل وهادئ.

في الدوحة مجمعا تسوق شهيران للغاية هما سيتي سينتر وفلاجيو، سيتي سنتر بضاذعه ممتازة ومتنوعة لكنه زو تصميم قديم ومستهلك تماماً. أما فلاجيو فهو بعيد جداً عن المنطة التجارية في الدوحة وقريب من ملعب خليفة وأكاديمية أسباير. نسيت أن أتحدث عن مطار الدوحة، مطار حمد الدولي، المطار جديد ومذهل بحق، قيل لي أنه افتتح قريباً قبل شهرين ربما، وأعجبني فيه اتساعه وسعته وتنوع المحلات فيه. ففيه متجر هارودز اللندني الشهير، وكذلك مطاعم ومقاهي لطيفة مثل سوهو كوفي. الحقيقة أنني قضيت وقتاً ممتعاً في رحلة العودة داخل المطار.

عندما اخترت السكن في فندي الانتركونتيننتال، كنت شاهدت فنادق سوق واقف، وحرصت أن أسكن في أحدها لقربه من سوق واقف ولتصاميمها الجميلة، لذا اخترت فندق النجادة، وهو يمثل ثلاث منازل بنيت في الثلاثينات وفتحت على بعضها البعض فصارد فندقاً وهو يقع في وسط سوق واقف تقريباً، وغرفه فسيحة ومريحة للغاية، والعاملون مضيافون ومحترمون للغاية.

من أبرز الأماكن التي زرتها في الدوحة كانت منطقة “كتارا” وهذا الاسم هو الاسم القديم لقطر في عصر الفينيقين، وقرأت وسمعت أن منطقة الخليج العربي كانت حلقة وصل في فتوحات الاسكندر المقدوني، حيث كانت منطقة ارتياح وترانزيد للجيوش التي كانت تترحل من الشرق للغرب، وتجد الدفء في مياه الخليج الهادئة. كتارا هو حي ثقافي حيث ستجد التصاميم الخليجية القديمة والممرات المسقوفة وكذلك تنوع المطاعم، حيث يوجد مطعم ماميك اللبناني الأرمني الشهير بصلصة الكرز الحامضة، وكذلك تقع كتارا على البحر وفيها مقاه تقدم الشاي بالحليب أو الكرك مع الخبز المحشو بالجبن وغيره.

وبالمناسبة فإن المنطقة الرابطة بين كتارا واللؤلؤة كلها تخضع لتطوير طرق جعلت المنطقة من حولها والتنقل منها وإليها أمراً غير محبذ تماماً بسبب الازدحام في بعض أوقات اليوم على الرغم من سلاسة التخطيط. وتحيط بهذه المناطق الجديدة مناطق سكنية جديدة ذات مساكن ومنازل بسيطة وملفته. تناولت طعام العشاء يوماً ما في مطعم يقدم البرغر بشكل أنيق جداً، اسمه برجر جورميه، يصنع من البرجر وجبة فخمة والمتوقع أن البرجر هو وجبة سريعة رخيصة.

في سوق واقف القديم الذي نشأ مع مشوء الحياة في قطر، فهمت أنه يعود إلى الخمسينات من القرن الماضي، وأجزاءه والكثير من محلاته لا زالت هي نفسها على هيئتها الأولى، ستجد هناك مساجد السوق القديمة وكذلك فروح لبنوك ومؤسسات حكومية بدأن فروعها الأولى من السوق، تجديد السوق وبث روح السياحة فيه فكرة ممتازة فتجد في السوق العديد من التحف والمقاهي وكذلك سوق متكامل للطيور، وجانب منه مخصص لبضائع النساء، وأيضا جزء للحرف اليدوية من ملبوسات وآدوات صيد وخلافه.

المكان الآخر اللطيف الذي زرته ولفت انتباهي هو متحف الفن الاسلامي، والمتحف يضم في جنباته مقتنيات دولة قطر لتحف ومخطوطات قديمة، إنها استثمارات ليست بالبسيطة، وفي المتحف آثار تعود إلى تركيا وإيران والجزيرة العربية، وإلى مصر، سجاد وموهرات وأدوات حرب. المتحف مبناه ملفت للانتباه على الكورنيش، وبداخله مطعم ومقهى، المقهى ذو جلسة بديعة للغاية، وبالمناسبة فالدخول للمتحف مجاني.

أختم بالقول بأن قطر بلد يستحق أن تزوره أكثر من مره، أجواءه العائلية وتوفر المقومات السياحية العديدة تجعل منه وجهة شتوية سريعة مثالية، وأظنني بالتأكيد سأزورها أكثر من مرة إن شاء الله، وخصوصاً جوها الهاديء المريح، وبساطتها وأناقة العديد من أماكنها.

هنا ملف صور الزيارة في حسابي على فليكر

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s