اصنع يوماً جميلاً

 
الجميل في اللغة هو التام والبهي والحَسَن. وأن تصنع يوماً جميلا أعني به أن تفعل أفعالاً تأتي عواقبها بالأيام الجميلة. أتم الله علينا وعليكم وعمته وفضله. وكنت ذات صباح أتأمل بأفعال مثل هذه ففتح الله عليَّ بكثير منها, والعديد منها إن لم يكن كلها أطبقه في أيامي. وسرني أن أنقلها إليك يا أيها القاريء الكريم الجميل, زاد الله سبحانه جمالاً. وباللغة الانجليزية يقولون أن هذا الشيء صنع يومي:
This cup of coffee made my day !
أي أنها حسنت مزاجي وجعلتني سعيداً مستبشراً طوال اليوم.
إذن فلنبدأ:
1
لا تقرأ ولا تطالع “كل” نشرات الأخبار، وشخصياً أعتقد أن الإعلام في عصرنا مضخم ومكرر ومعاد تصنيعه وتدويره مرات عديدة فهو مثل الأغذية المعلبة لا تنفع ولا تسمن ولا تغني من جوع. عوضا عن هذا، اكتف بالعناوين العريضة مرة في الأسبوع، أستغرب من الذين يتابعون تطور الأحداث لحظة بلحظة أكثر من متابعتهم لحظات حياتهم ومجال تأثيرهم لحظة بلحظة وهذا شيء يثير الشفقة للأسف.
2
النقطة الأولى تنقلني الى النقطة الثانية، قناعتي اننا صرنا في عصرنا الحديث و”المُتعب” نتعلق بالاشياء اكثر كثيييييرا من تعلقنا بأنفسنا، جرب أن اقترب من نفسك وروحك, إسألها ماذا تعرف؟ ماذا تجهل؟ مم تخاف؟ وما تحب؟ ما تكره؟ وابتعد عن كل ما يتعلق بطوفان الاستهلاك والشراء والمنتجات التي تعددت اشكالها وكلها لها هدف واحد ان نتعلق بها وننسى انفسنا، ونلاحقها حتى يصب المال في جيوب منتجيها, ونحن ماذا نحصل بالمقابل؟ مجرد شعور عابر خفيف بالسرور يتلاشى بامتلاك السلعة. وانتهج عوضا عن هذا السلوك طريقاً آخر, ابحث وحاول ايجاد طرق تصبح فيها أنت منتجا، إقرأ وأكتب، أرسم ودوِّن, التقط صوراً بالكاميرا، فكر وشارك الأفكار مع غيرك، اصنع طعاما, أياَ كان, وجبة عشاء او غداء, وشارك الاخرين بها, أكتب رسالة بريدية أو إلكترونية، أكتب برنامجاً واصنع تطبيقاً للهواتف الذكية. الإنتاج يشحذ الذهن ويقوي الروح ويصنع لك سعادة مستدامة وجمالاً متجدداً، سيجيء يوم تراجع فيه إنتاجك وستتجدد مشاعر السرور لديك، وهذا يعاكس تماماً اليوم الذي تغادر فيه الحياة ولا تجد حولك الا سلع ومنتجات اشتريتها وعفى عليها الزمن.
3
اذهب الى وسط البلد في مدينتك، تجول وراقب الناس الكبير والصغير, رجال يشترون, نسوة يتحدثون, أطفال يلعبون, مكان مليء بالحياة، تناول وجبة في مكان شعبي واشرب شايا في مقهى قديم، اصحب معك كتابا او مجلة تحبها، في مثل هذه الأماكن  تصبح كاميرتك مهمة للتوثيق والمشاركة مع الاخرين في فليكر او انستغرام، تجول على قدميك هنا وهناك وجادل البائع على سلعة رخيصة الثمن لا من اجل السلعة بل من اجل ذاك التواصل الانساني الشفاف بينكما.
4
اشعر بالجوع، تناول فطورا في الصباح الباكر، وتناسى الاكل حتى يفترسك الجوع، قاومه بشرب السوائل، ثم اذا تهاوت دفاعاتك امامه تناول وجبة أو نوعية طعام تحبها. الاكل اللذيذ من مباهج الحياة العديدة، هذا ما اقوله دوما، بعدها تناول قطعة شوكلا وكوب شاي اخضر أو أحمر، ولله الحمد من قبل ومن بعد.
5
استمع للقرآن بصوت قارئ متقن، تأمل الآيات ومفرداتها وحاول إيقاظ جذوة البحث في روحك واستعن بمعاجم اللغة حول معاني الكلمات والآيات وتفسيرها، سرورك باكتشاف معلومة لن يعادلها أمر آخر. مفردة مثل الوصيد، تلك التي كان كلب اهل الكهف باسط ذراعيه فيها,ماهي؟، والفرق بين شروه واشتروه في قصة الصديق يوسف عليه الصلاة والسلام. او معنى غثاءاً أحوى؟، والامثلة كثيرة.
6
فكرة الاستهلاك والانتاج مرة أخرى، الإنتاج يحيك والاستهلاك المبالغ يهلكك، يحيك الانتاج لانه يعني انك حي وتعلن للعالم أجمع أنك موجود وتترك أثرا. وهذا له علاقة اقوى بفكرة العطاء والاخذ، العطاء صفاء ونقاء وسماحة وحرية وقوة وبركة وله أثر تزايدي ولا ينسى ابدا، الاخذ سهل وممكن وله اثر تناقصي ويُنسى بسرعه. حاول أن تُعطي بسخاوة نفس, أعط من وقتك لمساعدة أحدهم, أعط من مالك, أعط من طعامك, أعط كلمة طيبة, أعط أبسط الأشياء وأعظمها, ابتسامتك :).
7
أفكر الآن وأتذكر وأنا أكتب هذه الكلمات “فكرة التأمل”، التأمل كما أفهمه, هو القيام بفعل التركيز على عنصر أو عدة منها وتدقيق النظر فيها وجمع أكبر قدر من معلومات عنها، كمثال: لوحة المفاتيح أمامك أو هاتفك الذي تقرأ منه هذه الكلمات أو جهازك اللوحي، ما لونه هل هو اسود، اسود غامق، هل هناك لمعان يغير لونه، هل هو ناعم او خشن الملمس، اجمع معلومات وملاحظات عن أبسط الاشياء من حولك في عقلك، كيف كُتبت الاحرف هل هي محفورة ام مطبوعة على اللوحة، زد تركيزك بالتأمل وستشعر بكثير من الحقائق تتكشف امامك، الان فكر بعنصر اخر اكثر اهمية، لنقل الطعام الذي تاكله، كم لون تراه، كم طعما تستشعره؟ هذا الفعل يقوي الذهن والعقل والدماغ ويقوي عادة الصبر والبحث الدؤوب وبعد كثير من التأمل والتدريب، لاشك انك ستستعيد قوة تركيزك مع كل الاشياء من حولك وستحصد الشعور الحيوي المهم بالطمأنينة والسلام، واكثر عنصر يدهشني في الحاجة إلى تامله هو تلك السماء فوقنا، تمضي حياتنا في متابعة خطوات ارجلنا المتلاحقة في السعي والتنقل، اين نحن من تفكرنا في السماء والكواكب واختلاف الليل والنهار النجوم والاقمار؟ فسبح بحمد ربك وتأمل كل شيء خلقه.
8
تبادل حديثك مع زوجة تلاعبها وتلاعبك، تمسك بيدها في أحلك الظروف واسعدها، وتتبادل العطاءات معها، وتكوّن معها حياة ذات معنى ومعزى وهدف يشمل البشرية أجمع. متع الزواج الحسية والنفسية والعقلية لا تنتهي، الزواج به ننضج وبدونه نحترق. وهناك أبحاث علمية تشير إلى أن العلاقات الإنسانية والتواصل مع البشر الذين نحبهم له آثار نفسية إيجابية والأهم من ذلك له آثار فسيولوجية, سيتحسن مزاج ونفسيتك وترتاح روحك وبالتالي جسدك من أثقالها. الحب يشفيك.
9
الاطفال، بنات او اولاد، كم هي زينة ان نلاعبهم ونتامل اكتشافهم للأشياء ونراقب تناولهم للطعام او بحثهم عن حل لعبة بدائية بين أيديهم، الاطفال من متاع الحياة التي يتجلى في اثر اعمار الارض وبناءاها في امثل واظهر صوره. متى قبلت طفلاً؟ من حملته وأحسنت إليه؟ تعاملنا مع الأطفال في ظني يعزز حرصنا على ذواتنا لأننا في دواخلنا لا نزال أطفال نحتاج إلى العطف والاهتمام.
10
أعلم انني أكتب في مدونة الكترونية كيبورد وشاشة وماوس، الحياة كلها صارت رقمية اكثر، مع هذا فإنه مهم ان تعود للقلم والورقة، قلم الرصاص والممحاة، هكذا ظهرت اعظم المعادلات والنظريات والافكار التي لا تنساها البشرية. وبالمناسبة يراودني هذه الأيام تفكير في أن أقوم بتصدير مدونتي كاملة على شكل كتاب حتى ولو إلكترونيو كيف السبيل إلى ذلك؟ هل يعرف أحد طريقةً لذلك؟
11
اختر ليلة تمكث فيها بالبيت, تُصلح مصباحاً, تقرأ كتاباً, ترتب مكتبتك, تنظف غرفتك. يرتبط عندنا دائما أن الخروج والنزهة هي مصدر السعادة ولربما كان المنزل وأهل المنزل يشتاقون للجلوس سوياً على مائدة طعام أو أقداح من الشاي. وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: أمسك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك. ومعنى يسعك بيتك أن تجد فيه السعة والانشراح مادياً ومعنويا.
12 
وبالمقابل، اختر مكاناً هادئاً تخلو فيه بنفسك، أو تصحب شخصاً مقرباً، أو يكون هناك زبائن من حولك، اختر مقهى قصيا واجلب معك ما تقرأ أو تسمع أو تكتب، تصفح الانترنت في ذاك المكان ممتع، اعمل على تصفية  ذهنك باتجاه تحقيق هدف واحد وهو تدليل نفسك العناية بها فلن تعتني بك الحياة اذا لم تعتن بنفسك.
وبهذا الجملة أختم هذه الأفكار التي أرجوها عملية مفيدة، اعتن بنفسك جيداً فالحياة تعتني بمن يعتني بنفسه أولاً.
تحياتي
:)
*الصورة أعلاه الموضوع التقطتها بنفسي للغيوم في سماء أحد الجزر في المالديف
أيضا: هذا الموضوع هو مشاركة في مسابقة التدوين في مدونة عبدالله المهيري 
Advertisements

8 Comments Add yours

  1. حبات المطر كتب:

    Reblogged this on محمية غزلان.

    إعجاب

  2. Moulai Abdallah كتب:

    أعرف مدونتك منذ فترة طويلة وفي الحقيقة أزورها أحيانا لأني إبتعدت عن مجال المدونات قليلا ، ولكن هاهي الفرصة لأقول أن مدوننك رائعة وهذه التدوينة من أفضل ما قرأت هذه الأيام هي وتدوينة أخرى عن التعليم !..
    This cup of coffee made my day ! ops my night ! it’s 22.30 in algeria …

    زائر من الواجب التدويني للأستاذ عبد الله :)

    إعجاب

    1. علي كتب:

      أهلا أخي، مرحباً بالريح الطيبة التي جاءت بك إلى هنا :)
      وسعيد باهتمامك ومتابعتك الكريمة
      شكراً على كلامك اللطيف، وهنيئاً كوب القهوة المسائي :)

      إعجاب

  3. من أعمق التدوينات التى قرأتها مؤخرا, أعجبتنى الفقرات الخاصة بالتأمل, الكتابة بالقلم على الورق والخلوة فى مكان بعيد بعض الشئ. تدوينة رائعه يا صديقى. تحياتى

    إعجاب

    1. علي كتب:

      أخي حازم
      أهلا بك وبتعليقك الطيب
      شكراً على لطفك في الحديث عن التدوينة
      تحياتي وامتناني الوافر

      إعجاب

  4. سماويّة كتب:

    Reblogged this on ٰ and commented:
    يكث

    إعجاب

  5. مجهول كتب:

    مشكور يا أخي على هذه التدوينة فقد بعث في نفس الأمل …أسلوب سلس في الكتابة … عندما قرأت النقطة الرابعة نهضت المطبخ مسرعا لجلب قطعة شكلاطة (من حسن حظي وجدت هههه )
    تحياتي :)

    إعجاب

    1. علي كتب:

      أهلا مجهول
      كم يسعدني أن أقرأ تعليقك
      شكراً لك وجميل التطبيق
      هو الأساس في حالتنا هذه
      تحياتي
      :)

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s